علاج سرعة القذف هي من أكبر المشكلات التي يعاني منها نسبة ليست بالبسيطة من الرجال على مستوى العالم. وهي المشكلة التي تلقي بالعديد من الآثار السلبية على كل من الرجل والمرأة التي تعاني بسبب هذه المشكلة أيضًا. فإذا كنت تعاني من سرعة القذف وعدم القدرة على إطالة فترة الجماع بشكل كاف، يمكنك التعرف معنا من خلال هذا المقال على طرق العلاج المختلفة والتي يمكنك اللجوء إلى أحدها.

علاج سرعة القذف

الطريقة الأولى: تمرينات كيجل

تشتهر تمرينات كيجل بأنها للنساء فقط، ولكن من الذي قال هذا؟ فهي للرجل أيضًا حيث أنها مفيدة للغاية للتغلب على مشكلة سرعة القذف، ووفقًا لأحدث الدراسات التي أجريت في هذا المجال قد أكدت نتائجها أن تمرينات كيجل (قاع الحوض) للرجال تساعد الرجل على الحصول على عضو ذكري أكبر وأقوى وتساعده على السيطرة بشكل أكبر على القذف لأنها تقوي من عضلات فتح وإغلاق مجري البول، لذا فهي تتحكم في السائل المنوي، كما أنها ستمنحه عضلات حوض أقوى. وينصح بالمداومة على ممارسة هذه التمرينات يوميًا لتقوية عضلات قاع الحوض.

وحتى تتمكن من ممارسة هذه التمارين بشكل صحيح يجب في البداية أن تقوم بتحديد عضلات قاع الحوض لديك، وهي العضلات التي تساعد على السيطرة في عملية التبول والتوقف الإرادي لها وأنت في منتصف تلك العملية، أو عضلات السيطرة على الغازات. وبعد ذلك يجب عليك إفراغ المثانة ومن ثم الاستلقاء على الظهر مع ثني الركبتين وبعدها قم بشد عضلات قاع الحوض والبقاء على هذه الحالة بضع ثوان ثم الاسترخاء. وقم بتكرير هذا عدة مرات في الجلسة الواحدة.

الطريقة الثانية: تمرينات البدء والتوقف

وهي عبارة عن تمرينات تساعد الرجل على التحكم أكثر في عملية القذف، وهو عن طريق الجماع بطريقة عادية ولكن بمجرد أن يشعر الزوج أنه قد أوشك على القذف يقوم عل الفور بالتوقف عن الجماع لمدة دقائق حتى يشعر بأن الإثارة قد هدأت لديه. وبعدها يعاود الكرة مرة أخرى أكثر من مرة ويستمر في هذا التدريب حتى يشعر بأنه قد أصبح مسيطرًا على القذف.

لا تستطيع الاستمرار إلا لثواني معدودة؟

لقد كنت مثلك ... ادخل بريدك الالكتروني لتعرف قصتي و كيف عالجت نفسي من القذف المبكر وكيف تسطيع أنت فعل ذلك أيضا

الطريقة الثالثة: تغيير التفكير حول علاج سرعة القذف

فعند قيامك بتغيير تفكيرك وتحويله إلى أي شيء آخر غير الجنس أثناء ممارسة العلاقة من أكثر الطرق الناجحة في علاج سرعة القذف. حيث أن تلك الطريقة ترتكز على فكرة نقص التركيز بمتعة التواصل الجنسي مع الزوجة. حيث يمكنك التفكير باي شيء آخر مثل الأحداث التي مرت بك في العمل، أو موقف حدث مؤخرًا مع أحد الأصدقاء، أو حدث سياسي بارز أوأي شيء آخر قد يشتت تركيزك المنصب على العلاقة، مما يؤخر القذف ويطيل العلاقة.

الطريقة الرابعة: العلاجات الدوائية

هناك بعض الأدوية والحبوب التي ظهرت مؤخرُا في الأسواق لعلاج مشكلة سرعة القذف والتي يمكن أن نذكر منها: حبوب لجام، حبوب جويبوكس، حبوب سنافي، حبوب بروزاك، حبوب سيبراليكس. ولكن لا ينصح بتناول هذه الأدوية إلا كحل مؤقت ريثما تصل للحل النهائي لعلاج سرعة القذف كما سنوضحه في آخر نقطة.

الطريقة التي أنصح بها: الاطلاع على كتاب “تخلص من سرعة القذف في 28 يومًا”

فعندك قيامك بالاطلاع على هذا الكتاب سوف تتمكن من التخلص من مشكلة سرعة القذف بدون اللجوء إلى الأدوية في مدة أقل من شهر عن طريق توضيح بعض المفاهيم الخاطئة ووضع برنامج تدريبي محكم. بعد القيام بالتمرينات المذكورة ستتمكن بإذن الله من الاستمتاع بالعلاقة  مع زوجتك لمدة لا تقل 30 دقيقة وسوف يقدم لك الكتاب الراحة والثقة بالنفس أمام نفسك وأمام زوجتك.

About د.نوح أحمد

مؤلف الكتاب الأول عربيا "كيف تتخلص من سرعة القذف في 28 يوماً" بناءً على تجربة شخصية ومعاناة 8 سنوات مع القذف السريع.